تعرف إلى شركائك في الوطن

مشروع تعرف إلى شركائك في الوطن، يحاول أن يقيم تواصلا بين الناس من مختلف الثقافات. ومن هذا المنطلق يعتمد هذا المشروع موقعا إلكترونيا (www.leerjelandgenotenkennen.nl)

 حيث تتم من خلاله يتمكن الناس المهتمون بهكذا نشاط الالتقاء بالناس الآخرين، وأيضا يمكنهم تحديد من يفضلون لقاءه.

السيدات الهولنديات (30 عاما) هن ساتسيا، أزركاش، ستيفاني قمن بالتقدم برغبتهن بلقاء سيدات سوريات وتناول الطعام معهن. ولهذا قام رئيس المشروع السيد جان بيت بيركل بالتواصل مع مديرة منظمة نساء سوريات في هولندا طالبا منها أن تقوم بترشيح مجموعة من السيدات السوريات اللواتي يرغبن بتلبية الدعوة لتناول عشاء وتواصل ثقافي.

اللقاء تم في مطعم ريستو فان هارت، السيدات السوريات الأربع كن ملاك السيد محمود، رغد  أزرق، هيا الموحباني ورزن حمود، قمن بتقديم انفسهن باللغة الهولندية، كانت بالنسبة لهن فرصة ليعشن الأجواء الهولندية، حيث ان الطبق الرئيسي كان ستامبوت، وكان الـ ستامبوت نقطة البداية لذكرياتهن حول كل اصناف الأكل السوري وهو ما حمس السيدات الهولنديات لتذوقها وقد وعدت السوريات رفيقاتهن الهولنديات بالتخطيط للقاء آخر وطعام سوري.

السوريات جلبن معهن إلى اللقاء أشياء غالية على قلوبهن كن قد أتين بها من سوريا، وذلك لكي يسردن قصص هذه الأشياء على رفيقات العشاء ويعرفنهن على جانب ما سوري من حياتهن في سوريا.

ليفة الاستحمام من ملاك، كانت قد أعطتها إياها صديقتها (سميرة الخليل)، ذلك قبل أن تعتقل صديقتها، ملاك مازالت تحتفظ بهذه الليفة كذكرى منها.

 نقود سورية من رزان، تلك النقود كانت ما قد وفرته لتتمكن من دخول الجامعة وإكمال دراستها، ولكن حلمها في الدراسة كانت الحرب أسرع منه فتوقفت عن إتمام حلمها وهربت ومعها فقط تلك النقود التي فقدت قيمتها وباتت ذكرى لحلمها.

صابونة غار، هي موضوع رغد، لرغد تاريخ طويل مع هذا النوع من الصابون، رغد أتت من حلب وصابون الغار هو مهنة متوارثة في عائلتها، وهو الذكرى المتبقية لها.

إسوارة هيا، اشترتها وهي في سن الخامسة عشرة من عمرها، رافقتها سنين طويلة وتحتفظ بها لأن تتصل بذكرياتها في سوريا.

 كانت دموعهن الجميع تنهمر على الطاولة.

لكن اللقاء لم يكن حزينا، بل ضحكن  واستمتعن كثيرا.

 

Laat een reactie achter

Het e-mailadres wordt niet gepubliceerd. Vereiste velden zijn gemarkeerd met *

nl_NL_formalDutch